::::::::::::Drug Makers:::::::::::

جامعة صنعاء - كلية الصيدلة - منتدى الدفعة الثامنة عشر
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الحيراان
مشرف منتديات الشباب والرياضة
مشرف منتديات الشباب والرياضة


عدد الرسائل : 153
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 09/03/2008

مُساهمةموضوع: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الخميس أغسطس 14, 2008 12:35 pm






أطفال في عمر الزهور وجدن أنفسهن في مواجهة مع العلاقة الزوجية مبكراً .... شاء الكبار ان تكون سجنا ذهبيا لتطلعات لم تشب عن الطوق بعد ... تبادلوا هم التهاني وعلقوا الزينات واقاموا مائدة غداء واهازيج أفراح لاتخص سواهم ... وبعد نهار صاخب ... انصرفوا تاركين تلك الطفله التى اقتادوها مرغمه من بين العابها لتواجه مشواراً طويلاً مع كهل تفوق الشعيرات البيضاء في رأسه سنوات عمرها الغض ... لتكتسح أمواج الشيخوخة المبكرة مساحات الطفوله التى لم تعشها بعد.
خزعبلات موروثة
إنها واحدة من أكثر الظواهر انتشارا في الشرق ، وليس في اليمن وحسب فالنظرة القاصرة لأبعاد وتأثيرات العلاقات الانسانية غير المتكافئة ثم ذلك الكم من الخزعبلات الموروثة التى ترى في الزواج المبكر والمبكر جدا ضرورة لابد منها للحفاظ الافتراضي على شرف الفتاة وعفه الولد.
الصورة واقعية ويدركها الكثيرون ودارت حولها الكثير من الدراسات والابحاث التى فندت القضية ولم تصل في نهاية المطاف إلى نتيجة تذكر سوى ان هذه الظاهرة في قسمها الاول ( الطفلة التى يقرر اهلها خيار الزواج الباكر ) جزءا من منظومة تقاليد جبلت عليها البيئة الشعبية وأصبحت ظاهرة لايمكن معها المعالجة بفعل ترسيخ مفاهيم خاصة ارتبطت ارتباطا عضويا بقناعة مفادها(( ان الزواج المبكر للانثى هو الاكثر ضمانا للعفة )) حالة من الخوف غير المبرر كانت ولا تزال السبب في الكثير من التعاسة لبيوت تأسست على عنصر مختل، من الكفاءة المنعدمة لتلخص بعد سنوات قليلة من الزواج حالة اخرى ولكن من الفشل الذريع في سد الهوة الفاصلة بين تطلعات جيلين لايربط بينهما سوى ورقة زواج اختارها الطرف الاول وهو الرجل ووافق عليها الطرف الاضعف وهي الطفلة.


دراسات



واثبتت دراسة ميدانية أجرتها مجموعة من الطالبات الاكاديميات بجامعة صنعاء ان نسبة الحالات الزوجية المماثلة في اليمن عموما تشكل 65% ... منها 70% في المناطق الريفية النائية و35% بالنسبة للمدن
الرئيسية .

ويسعى الآباء في اليمن لتزويج أطفالهم اناث كانوا أم ذكور في أعمار مبكرة ... ورغم عدم وجود نظرية منهجية تدعو لذلك الا أن الظاهرة برمتها لاتتعدي كونها ظاهرة وجدت لتكون واقعا مألوفا تقبله المجتمع برحابه متناهية.
رأي الطب

وبهذا الصدد تحدث الدكتور/ حسيب اليوسفي- طبيب متخصص في امراض النساء والولادة الحديثة - عن هذه الظاهرة في قسمها الاول " زواج الانثى المبكر " ملخصا الاضرار الجسدية والنفسية التى يمكن ان تلحق بأطراف هذه العلاقة غير المتكافئة قائلا : " هي ظاهرة موجودة بلا شك ... طفلة يزوجها أهلها وعمرها لم يتعد الثالثة او الثانية عشرة ... ويكون الزوج انسانا كبيرا في السن- يعنى فارق جيلين أو ثلاثة على الاقل - والاضرار يمكن تلخيصها في النقاط التالية:
ـ تمزق غشاء البكارة للزوجة في مثل هذا السن وبهذه الملابسات منالتفاوت الكبير في السن مع الطرف الاخروهو الزوج يصاحبة عادة الكثير منالعوارض الجسدية المؤلمة والنفسية والصحية .
ـ تجاوب عاطفي غير آمن : يتكون في الاحساس الداخلي للزوجة محطة ارق قد تلازمها طوال حياتها ففجوة التفاعل الجنسى والنفسي بين الطرفين تظل سببا لفجوة زوجية وهو ما يؤدي مستقبلا الى انهيار العلاقة من اساسها.
ـ تميل مشاعر الزوجة للإحساس بزوجها كوالد أو أب فتختلط مشاعر الأبوة بالمشاعر الزوجية الطبيعية وتقع حالة من الانفصام العاطفي .... فالتفاوت في السن يجعل الزوج - اقرب في خيال الزوجة الصغيرة - لصورة الاب الذي هجرت بيته مبكرا بسبب زواجها وبالتالي حجم التجاوب العاطفي يكون في مستوى غيرآمن لعلاقة زوجية يفترض أن تستمر.
- المسئولية التى تترتب عليها حياة الزوجة في بيت زوجها ففي هذه السن تكون مقترنه بمساحات رغبة في الانطلاق في عالم الطفولة وهو ما قد يحد منه الزوج الذي عادة ما يحيط نفسه في مثل هذا السن بحالة من الرزانه والتحفظ تجاه تصرفات الطرف الاخر بغية رسم ملامح انقياد معينة وهو مايولد بالضرورة حالة من التوقف او الاسقاطات النفسية عند الزوجة الطفلة والتى تؤدي بها الى العيش داخل قوقعه من الانطواء.
خطر الوفاة

واتفقت د / أمل بهنس - وهي باحثة مصرية في جامعة عين شمس ومتخصصة في الدراسات النفسية - مع اعراض زواج المرأة المبكر التى ذهب اليها د/ حسيب ، إلا انها اشارت الى جانب أخر من التأثيرات السلبية لمثل هذا النوع من الارتباط غير المتكافىء بقولها: " هناك نتائج خطيرة قد تتولد بعد عام أو عامين من الزواج الذي يقوم على اختيار الاهل لزوج كبير في السن لطفلة قاصرة وهو اختيار تفرضة حيثيات المجتمع التقليدي والموروثات المعروفة في هذا الصدد واهم هذه النتائج:
- قد تواجه الطفلة المتزوجة خطرا محدقا بحياتها في حالات الحمل المبكر نتيجة صغر سنها وعدم تكون الملامح الكاملة للرحم وهو ما يؤدي الى ولادة متعسرة جدا وكثيرا من هذه الولادات قد تنتهي بالوفاه للام.

بيانات لمنظمات دولية
وبالعودة الى دراسات متخصصة وبيانات لمنظمات دولية تعنى بشئون المرأة والطفولة تبين لنا ان اليمن والتى تحتل ذيل القائمة في معدلات الدول الاكثر عرضة لظاهرة وفاة الامهات في اليمن نتيجة الحمل المبكر وتقدر بـ ((5000)) حالة وفاة في العام الواحد وهو رقم مفزع جدا ونتيجة للتحسن النوعى والنسبي في حجم الخدمات الصحية فقد انخفض هذاالرقم ليصل بين الاعوام ( 2000-2001م ) إلى 1400 حالة وفاة في العام الواحد وهو رقم جعل اليمن على رأس قائمة دول العالم التى تموت فيه الامهات في سن مبكر ونتيجة لزواج مبكر جدا وحمل مبكر أيضا.

واخيرا وقد استعرضنا مع هذا التحقيق ظاهرة زواج الانثى في سن مبكر ... يبقى ان نؤكد ان ارتفاع وعي الاسرة بخطورة الاقدام على تكرار مثل هذه الظاهرة هو الضمان الوحيد للتخفيف من تلك الاثار المفزعة التى تترتب على ذلك.

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alzaeem.com
whiteheart
صيدلي نشيط
صيدلي نشيط


عدد الرسائل : 138
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الخميس أغسطس 14, 2008 9:57 pm

مشكوووووووووووووووور
على الموضوع الخطير
انا مع كلامك
لكن انا ضد الغلاء في المهور
وضد تاخير زواج البنت الى ما بعد سن 25
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
whiteheart
صيدلي نشيط
صيدلي نشيط


عدد الرسائل : 138
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الخميس أغسطس 14, 2008 10:05 pm

اسمح لي ان اشير الى فوائد الزواج المبكر




الزواج المبكر له فوائد متعددة، منها:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
whiteheart
صيدلي نشيط
صيدلي نشيط


عدد الرسائل : 138
تاريخ التسجيل : 03/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الخميس أغسطس 14, 2008 10:30 pm

حقائق علمية حول الزواج المبكر وفوائده

الزواج المبكر هو أمر نادى به النبي الكريم قبل أربعة عشر قرناً، ويأتي الباحثون اليوم ليدركوا خطورة التأخر في الزواج والعزوف عنه، بل ويرددوا كلام الحبيب الأعظم وهم لا يشعرون....

كلما اكتشف العلماء حقيقة علمية جديدة وجدتُ أن النبي الأعظم عليه الصلاة والسلام لم يغفل ذكرها! فالقرآن كتاب العجائب يحوي أسرار السموات والأرض، والسنة المطهرة لا شك أنها وحي من الله تبارك وتعالى، ولذلك فهي مثل القرآن تحوي أسراراً وعجائب ومعجزات لا تُحصى.

وقبل أن أعرض على أحبتي القراء اكتشاف العلماء الأخير حول الزواج المبكر، أتذكر معكم كيف كان الملحدون والعلمانيون يسخرون من أحاديث النبي الأعظم صلى الله عليه وسلم، وكيف كانوا يهزأون من الزواج المبكر عندما أمرنا النبي به في قوله: (يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج)! وكانوا يقولون: إن محمداً لم يكن له هم سوى الزواج والأولاد، ويأتي العلم ليكشف صدق هذا النبي وكذب كلام الملحد!

فمنذ عدة سنوات وبعدما تفاقمت مشكلة الإيدز والأمراض الجنسية التي تصيب ملايين البشر بسبب الزنا والفواحش، بدأ بعض الباحثين يطلقون النداءات على ضرورة أن يكون الزواج مبكراً للحفاظ على صحة الفرد، وإنقاذه من الموت فيما لو استغرق في الفاحشة والشذوذ الجنسي.

لقد وجد العلماء أن الزواج "المتأخر" أي الذي يحدث بعد سن الأربعين له مساوئ اجتماعية ونفسية. فالحالة النفسية للإنسان تتحسن كثيراً عندما يكون له زوجة وأولاد، ولاحظت بعض الدراسات أن غير المتزوجين من كبار السن يكونون أكثر عرضة للإصابة بالنوبة القلبية والاضطرابات النفسية.

ثم جاءت بعض الدراسات لتؤكد على ضرورة "إشباع" الجانب العاطفي لدى الإنسان ليتمتع بصحة أفضل، فأكدوا أن المتزوجين أكثر سعادة ويتمتعون بجهاز مناعي أقوى من أولئك الذين فضلوا العيش وحيدين من دون زوجة، وهنا ربما يتجلى قول الحق تبارك وتعالى عندما حدثنا عن آية من آياته فقال: (وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) [الروم: 21]. فهذه الآية تشير بوضوح إلى الاستقرار النفسي الذي يحدث لدى الإنسان بعدما يتزوج من خلال كلمة (لِتَسْكُنُوا)، كذلك تشير الآية إلى إشباع الجانب العاطفي من خلال قوله (مَوَدَّةً وَرَحْمَةً)، وهذه معجزة علمية لم يكن أحد يدركها، بل كان الرهبان يظنون أن الزواج ضار بالإنسان فكانوا يعزفون عنه ولذلك قال الحبيب الأعظم (لا رهبانية في الإسلام)!!!
في دراسة أخرى وجدوا أن الإنسان المتزوج أكثر قدرة على العطاء والإبداع، وأن المرأة المتزوجة أكثر قدرة على الحنان والعاطفة والعطاء! وتقول الدراسة إن غير المتزوجين من كبار السن يكون لديهم ميول عدوانية بنسبة أكبر من غيرهم، ولديهم بنفس الوقت ميل للتفرد والعزلة، وذلك بسبب مخالفتهم لسنن الكونية والطبيعية.

أما آخر الدراسات فهي ما نشرته جريدة ديلي ميل البريطانية حول ظاهرة غريبة لاحظها باحثون في جامعة Aarhus الدانمركية (وهذه الدولة تتميز بنسبة إلحاد لا بأس بها) فقد وجدوا بعد أكبر دراسة من نوعها طبقت على مئة ألف طفل، أن الأطفال الذين يولدون من أب صغير السن أطول عمراً من غيرهم، وأن الزواج المتأخر يؤدي إلى إنجاب أطفال لديهم نسبة أكبر من الاضطرابات.

فأثناء مراقبتهم لمئة ألف طفل وإجراء إحصائيات دقيقة عن صحتهم لاحظوا أن الأطفال الذين ماتوا قبل إتمام السنة الأولى من عمرهم كانوا 831 طفلاً، وكان معظمهم من آباء تأخروا في زواجهم. وقد وجدوا أشياء أخرى في الدراسة مثل الاختلافات في نسبة الذكاء وغير ذلك، وهذا ما دعاهم للتحذير من مخاطر التأخر في الزواج وجاء في الدراسة بالحرف الواحد:

The researchers warned: The risks of older fatherhood can be very profound and it is not something that people are always aware of.

أي أن هؤلاء الباحثين يحذرون من أن الأبوة المتأخرة تحمل مغامرات خطيرة وعميقة لا يدركها معظم الناس. وانظروا معي كيف ينادي الباحثون الدانمركيون بل ويحذرون من الأبوة المتأخرة (وهم علماء في معظمهم ملحدون لا يعترفون بالإسلام)، وأقول سبحان الله! أليس هذا ما نادى به سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم قبل أربعة عشر قرناً!! أليس النبي الأعظم هو القائل: (فمن رغب عن سنَّتي فليس مني)! انظروا كيف تبرَّأ نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم من إنسان رفض الزواج وكيف اعتبر أن الزواج عبادة وسنة يثيب الله فاعلها! انظروا كيف جاء هذا النبي الرحيم بتعاليم جميعها لمصلحتنا وفائدتنا وإبعادنا عن الأمراض.

وتشير بعض الدراسات إلى أن في جسد كل منا ساعة حيوية خاصة بالزواج! فهناك توقيت وعمر محدد ينبغي على الإنسان أن يتزوج خلاله وهو في العشرينات أو أكثر بقليل، وإذا ما تأخر الزواج فإن هذا سيؤثر على خلايا الجسد وعلى النطفة والبويضة وبالتالي سيكون هناك احتمال أكبر لمشاكل نفسية وجسدية تصيب المواليد.

وأخيراً يا أحبتي أقص عليكم قصتي مع الزواج عندما كنتُ أعتمد على نفسي وذكائي وحساباتي فكان هذا الأمر متعسراً حتى وصلتُ إلى درجة التفكير بالعزوف عن الزواج نهائياً، ولكنني تذكرت قول الحق تبارك وتعالى: (فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ) [آل عمران: 259]. وعندما وقفتُ أمام هذه الآية وقررتُ أن أعمل بها، صدقوني يسَّر الله لي هذا الأمر بشكل لا يُصدَّق، ورزقني الله بزوجة كانت سبباً مباشراً في توجُّهي لهذه الأبحاث، وربما لا تصدقون إذا قلتُ لكم إن كل ما ألفته من كتب ومقالات وأبحاث كان بعد الزواج مباشرة!

وهذه نصيحتي لكل شاب وفتاة، توكلوا على الله بصدق، وتوجَّهوا إلى الله بإخلاص وضعوا حساباتكم جانباً، فالله تعالى سوف يريحكم من هذه الحسابات، وييسر لكم الزوج أو الزوجة الصالحة بسهولة، وتأملوا معي قول سيدنا يوسف عليه السلام بعدما رزقه الله الملك: (إِنَّهُ مَنْ يَتَّقِ وَيَصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ) [يوسف: 90].

وانظروا معي إلى هذا الوعد الإلهي الذي جاء في سورة تتعلق بالزواج والطلاق: (وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا * وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا) [الطلاق: 2-3]. كذلك تأملوا هذا الأمر الإلهي الذي جاء في سورة تتحدث عن عقوبة الزنا، يقول تعالى: (وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ) [النور: 32]، إذاً من كان يريد الزواج فليتق الله ويصبر، ومن كان عنده فتاة فينبغي عليه أن ييسر زواجها.

(إِنَّ فِي ذَلِكَ لَذِكْرَى لِمَنْ كَانَ لَهُ قَلْبٌ أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ وَهُوَ شَهِيدٌ) [ق: 37].
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
oxygen
مشرفة قسم قضية وحوار
مشرفة قسم قضية وحوار


عدد الرسائل : 351
تاريخ التسجيل : 11/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الخميس أغسطس 14, 2008 11:36 pm

فعلا مشكله خطيره جدا والمصيبه انها منتشره بشده في اليمن
والاهل والزوج ذول اللي ما عندهم دم ولا ضمير ما يشوفو البنت كيف صارت نفسيتها بعد الزواج
ومع ذلك مصرين يخلوها زوجه وام كيف تكون ام وترعى طفله وهي اصلا طفله؟؟؟؟؟؟؟؟
تشكر يا الحيران على الموضوع
اما whiteheart فاقوله
مش شرط سن معينه للزواج لمن يلاقي الواحد نصفه الاخر اعني شخص حس انه يرتاحله وممكن يعيش العمر معاه اوك يتزوج
بس ممكن يستنى مش بالضروره الزواج المبكر
وبعدين الزواج المبكر احيانا يسبب مشاكل ويؤدي للطلاق ومشاكل تعدد الزوجات خاصه في العوائل اللي عندهم
النظر للخطيبه ممنوع وعيب ويدبس فيها وفي الاخير بعد عشره سنوات يتزوج عليها!!

وتحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
lady
مشرفة قسم الخواطر وعذب الكلام
مشرفة قسم الخواطر وعذب الكلام


عدد الرسائل : 800
تاريخ التسجيل : 10/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   السبت أغسطس 16, 2008 7:38 pm

اوافقكي الراي اوكسجيييييييييييييييييين
الزواج بشكلا عام لايحدد بسن معين ووقت ومعين المسائله هنا تكمن في عمليه الارتياح الداتي والتفهم للطرف الاخر والتعرف على شخصيه كليهما ودلك تجنبا للطلاق وعدم القدره على الاستمرار ...وبما ان مجتمعنا اليمني لا يدفع المراه بان تتسلح بالعلم لتحارب الدنيا لو تركها زوجها ...ولو لم نستطيع التعايش وفهم زوجها وتقبل شخصيته وهي ما عندهاش وسيله حمايه لنفسها امام ضطهديات المجتمع الفتاكه وبالتالي تلجى هنا المراه الضعيفه الى الرضى بالامر
لقد تعايشت مع قصص يمنيه كثيره كلهم ليسوا قادرين على الاستمرار في الحياه الزوجيه لعدم التوافق ولكن عندما يطرح موضوع الانفصال يقولن من يصرف علي وعلى اولادي
عدم الوعي الكافيهو السبب لدا يجب اختار وقت للتفاهم من البدايه يجنب الناس الوقوع في مثل هده الحفر
والزواج المبكر المبالغ فيه يعني البنت لساتها مره مره مره مره صغييييييييييييييره واهلها يريدوا يزوجوها
جسم البيت لسه مش مكتمل وكمان لسه البنت طفله على تحمل مسئوليه بيت
حرمان البنت احلى مرحله في حياتها وهي مرحله الطفوله ......اللعب البرى...الضحك البرى...النظرات البريئه والحياه البسيطه
الاحلام الورديه تزول هكدا بمنتهى السهوله من اجل اعتقاديات قديمه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
oxygen
مشرفة قسم قضية وحوار
مشرفة قسم قضية وحوار


عدد الرسائل : 351
تاريخ التسجيل : 11/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   السبت أغسطس 16, 2008 11:22 pm

معاكي في كل كلمه يا ليدي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
امير بكلمتي
مشرف قسم المنتدى العام
مشرف قسم المنتدى العام


عدد الرسائل : 848
العمر : 30
الموقع : "العزبه" يلعن ابوها
المزاج : خارج على القانون
تاريخ التسجيل : 02/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الأحد أغسطس 17, 2008 12:18 am

انا اعترض على زواج الفتاه في سن مبكر خاصه اذا حملت في سن مبكر ايضا فهذا يؤدي الى اضرار على الام والجنين

اما بالنسبه للرسول الاعظم حين تزوج عائشه وهي في سن التاسعه هذا يرجع الى البيئه الصحراويه التى كان يعيشها النبي في ذللك العصر حيث كانت البنت في سن التاسعه كبيره من ناحيه البنيه الجسميه والرسول لم يدخل بعائشه الا في سن الثانيه عشره وهو سن مناسب في ذللك العصر

اما بالنسبه للشاب صراحه الزواج المبكر مناسب للشاب اكثر من الفتاه وذللك امتثال لاوامر الله ورسوله في قوله يا معشر الشباب من استطاع منك الباءه فاليتزوج

ومع كثر الفتن والمغريات اما الشباب المسلم اليوم فاكثر ما يتوجه الاباء الى تزويج ابنائهم وبناتهم خشية الفتنه

اشكرك اخي على الموضوع المتميز

تحياتي


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.phct.montadarabi.com
الحيراان
مشرف منتديات الشباب والرياضة
مشرف منتديات الشباب والرياضة


عدد الرسائل : 153
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 09/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الأحد أغسطس 17, 2008 8:59 am

أوكسجين و ليدي وامير بكلمتي
whiteheartو

يسلمووووووو على المرووووور
وفي الأخير هذه وجهة نظر
لك واحد

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alzaeem.com
باروت
مشرف قسم حقائق علمية واكتشافات
مشرف قسم حقائق علمية واكتشافات


عدد الرسائل : 522
تاريخ التسجيل : 03/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الأحد أغسطس 17, 2008 9:30 pm

حبيبنا محمد
قدوتنا محمد
صلو على محمد

الزواج
هناك اناس الزواج عيهم حرام وهناك انا س الزواج واجب عليهم وناس الزواج مستحب

البنت اولا لايجوز لها ان تتجوز حتى تصل سن البلوغ
والرسول عندما تزوج عائشه تذكروا كم كان عمره فلا عيب ان كان سنها صغير مادام عقلها كبيرا
ولا تنسو ان تتذكرو كم كان عمر خديجه عندما تزوجهاالرسول

الزواج المبكر صحيح ان له عيوبه على الزوجين ولكن الضرر الاكبر على البنت
اما الولد اظن انه عندما يقدر مسؤلية الزواج وتكاليفه فلا مانع من ان يتزوج ولو كا ن وفي الخامسه عشر من عمره

اما الجريمه التي تترتكب في حق القصر ان البنت ترغم على الزواج وهي لا تريد
او ان الابن يزوج ولم يكتمل عقله بعد يقول انه يريد ان يكمل دينه

اما عادات وتقاليد الزواج في اليمن فهي ابعد كل البعد عن النظريه الدينيه

وانا اعاتب اولا الشباب الذين يتزوجون قبل ان ينظرو الى خطيبته وبعدين يغني يا يمه ظلموني الناس
ولو اراد الشباب ان يغيرو هذه الفكره لغيروها ولكن دائما يتكولو على الله قبل الزواج وينسوه بعد الزواج

ولكن دائما ما اقول الاخلاق والتفاهم والجوهر هو الاهم من الشكل والصوره

وانا شخصيا لو ذهبت لاخطب ورفضوا ان ارى البنت فلن اوافق هههه انا بمزح اعرفها ونص

واعذروني على الاطاله

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Dr.DruG
المراقب العام للمنتدى
المراقب العام للمنتدى


عدد الرسائل : 965
العمر : 31
المزاج : نـ,و,و,ـمـ
تاريخ التسجيل : 23/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الأربعاء أغسطس 20, 2008 8:23 pm

لن أطيل الحديث

أخي وايت لا نختلف على سنة الزواج المبكر ... ولكن أطلب منك أمر واحد

أجلس مع شخص تزوج في سن مبكرة .. واسأله لو عاد بك الزمن للخلف .. هل ستتزوج ؟؟

ولا تقارن عصرنا بعصر الرسول والصحابة والسلف .. تغيرت المفاهيم

ففي زمنهم قادة أسامة جيش بأكملة وهو في سن ال 18

ليس كل من دخل سن الرشد أصبح قابلا لأن يكون أب ونفس الأمر مع البنات


تقبلوا مروري

_________________




:::.. لا تحمل هم الغد .. فقد لا يأتي الغد .. فتكون قد ضيعت سرور اليوم ..:::
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
jojo
المشرفه العامه للمنتدى
المشرفه العامه للمنتدى


عدد الرسائل : 1129
المزاج : co0o0o0ol
تاريخ التسجيل : 08/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الأربعاء أغسطس 20, 2008 9:11 pm

وايت هارت انت لماتتكلم عن الزواج المبكر كنت تقصد زواج المراهقين

انا اختلف كليا مع الزواج تحت سن 18 سنه

لانه ابدا ماااااايدووووم الا في حالات

وتلاقي البنت ماعاد كملت دراستها

وتشوفها عمرها 40 سنه كانها صايره 60 سنه

اللي يتزوجوا بدري مايعيشوا حياتهم لان على طول يدخلوا في جو الاطفال

من حيث تربيتهم وتوفير ملابسهم وتدريسهم في احسن المدارس و..............الخ

انا احترم الرجل اللي مايتزوج اللا وهوه قد المسؤوليه وقده عنده شغل ثابت

وقادر يكون مسؤول عن عائله يعني بالمختصر نهايه العشرينات بدايه الثلاثينات

وبالنسبه للبنت اذا ماهي حق دراسه بعد 18 سنه على طوووووووووووووووول المفروض يزووجوها اهلها

بس لو دخلت الجامعه المفروض ابوها مايسمح بالزواج اللا بعد ماتخلص دراستها


_________________


live your life as if everyday is gonna be your last
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ozone
مشرفة قسم صناع الحياة
مشرفة قسم صناع الحياة


عدد الرسائل : 132
تاريخ التسجيل : 24/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الأربعاء أغسطس 27, 2008 8:25 pm


شكرا يا الحيران على طرحك هذا الموضوع الخطير
فعلا قد تكون هذة احد اهم المشاكل الموجودة في اليمن
انا ضد الزواج المبكر مهما كانت المبررات ضدة قلبا وقالبا , لان حياة الانسان مثل الدائرة يجب ان ترسم بشكل كامل واذا حدث وفقدت احدى حلقات هذة الدائرة بالنسبة للشاب او الفتاة تاكدوا ان العاقبة ستكون وخيمة والاضرار الله يستر منها
ياريت يكون حل هذة المشكلة بسن قانون يمنع الزواج لمن هم اقل من 18 عاما كما هو موجود في تونس
واعتقد ان دورنا نحن الشباب انا نطالب باصدار هذا القانون بطرق مختلفة كلا من موقعة
وتسلم يا دكتور درج على اللي قلته(لانقارن عصرنا بعصر الرسول ) صح لسانك فعلا لان كل زمن له خصوصيته
وبعدين مستعجلين على ايش كل شئ في وقته حلو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
dr-mzaaj
مشرف قسمي علوم الصيدله والطب والصحه
مشرف قسمي علوم الصيدله والطب والصحه


عدد الرسائل : 603
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 09/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الثلاثاء سبتمبر 09, 2008 6:41 am



الزواج المبكر له أضرار عندما تكون البنت لم تتجاوز مرحله الطفوله


يعني أقل من 15

لان البنت في هذه المرحله لم تكتمل إحتيجاتها من عاطفة الطفوله
فكيف نرمي بها في عاطفه أكبر منها لا تفهمها ولا تستطيع التعايش معها
وبغض النظر عن الأضرار الجسديه
تخيلوا حجم معاناة طفله أخذت من كنف أهلها إالى بيت زوجهتا

حتما ستكره هذا الزوج لانها قطفها قبل نضجها

ستكره أبها لأنه في نظرها تخلى عنها ولم يقم بحميتها

أنا لا أدعو إلى تأخير الزواج كثيرا
ولكن كل شئ في وقته حلو

والعفو على الإطاله

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
صيدلاني القلوب
مشرف قسم النكت والوناسة والفرفشة
مشرف قسم النكت والوناسة والفرفشة


عدد الرسائل : 918
العمر : 30
الموقع : قلوب البشر
المزاج : صابر بس مش كل البشر ايوب
تاريخ التسجيل : 03/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الأربعاء سبتمبر 10, 2008 2:24 am

باجماعة الخير
صلو ع النبي
الرسول ارسل لكل الازمان
فلا تقولو لاتقارن زمننا بزمن الرسول
الكلام واضح الزواج المبكر مش المقصد به زواج القصر
والحديث واضح من استطاع منكم الباءة فاليتزوج
يعني لاتقولو في احد يقدر يصرف ع اسرة ويقدر يكون بيت إنه لسه صغير
اذا ماوصل السن القانونية اللي حددتوها ب 18 سنة
ولو مشينا ع كلامك د درج وسألت اللي اتزوجو وهم في الاربعينات
ايضا رح يقولو ياريتنا ماتزوجنا بسبب مشاكل العصر والمادة
مافي اختلاف ع الزواج المبكر مادامت هناك رغبة من البنت البالغة والشاب البالغ
لما له من الاثار الايجابية الكثيرة في المجتمع
من عفة وصلاح كل من الشاب والفتاة
وان كان الاعلام الغربي بأقلام عربية يحاول بشتى الوسائل ان يعيب هذه النقطة

الغلط ياإخوان اللي بيحصل في المجتمع الان وهو الغصب ع الزواج
ع الولد وع البنت وهم قصر
هذا الحرام بعينه وهذا هو منتهى الظلم
وهو موضوع منافي لاوامر الله عزوجل ورسوله الكريم
يجب علينا توعية ومحاربة مثل هذه العادات

اعذروني ع الاطالة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Gali
صيدلي جديد
صيدلي جديد


عدد الرسائل : 7
تاريخ التسجيل : 02/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الإثنين سبتمبر 29, 2008 6:20 am

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله
بالنسبة لموضوع الزواج المبكر فإننا نجد بعض الناس يهاجمون سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ربما بسبب التصرفات الخاطئة من بعض الناس أو بسبب إتباع الأهواء والشهوات وأو ترديد ما يقوله أعداء الإسلام من اليهود والنصارى الذين يريدون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا
ولو نظرنا إلى حجج أعداء الزواج المبكر فسنرى أنها حجج واهية وتعكس حالات فردية غير قابلة للتعميم
ولكن تعالوا نناقش الموضوع بأسلوب علمي منطقي
فمسألة أن الزواج يسبب مشاكل نفسية فهذه حجة داحضة فهذه أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها تزوجت النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم وعمرها ست سنوات ولعبها معها وبنى بها النبي بالمدينة وهي بنت تسع سنوات كماجاء في الحديث الصحيح والنبي حينئذ كان عمره أكثر من 53 عاما
والإسلام لم يأمرنا بشئ إلا وفيه مصلحتنا ولم يترك شرا إلا ونهانا عنه
فمثلا مسألة تزويج البنت قبل البلوغ فهذا حرام وأيضا لا يجوز تزويج بنت ضعيفة البنية ومعتلة الصحة وغير قادرة على تحمل أعباء الزواج والحمل صحيا وجسديا ولو كانت بالغة أما القادرة فلا مانع من تزويجها من غير إكراه حتى ولو كان عمرها 10 سنوات فلا تقيس النساء في قريتك أو بلدك على باقي النساء
وأيضا لايجوز إكراه النساء على الزواج فقد جاء في الحديث الصحيح أن الثيب تستأمر والبكر تستأذن
وأيضا لا يجوز منع الخاطب من أن يرى خطيبته فقد جاء في الحديث الصحيح ( فيما معناه) أن أحد الصحابة جاء إلى النبي وقال له أنه خطب ولو ير خطيبته فأمره النبي صلى الله عليه وعلى آله أن يذهب ويرى خطيبته وقد أمر النبي بذلك في أحاديث أخرى
أما أن المرأة لا تتزوج حتى تختار شريك حياتها فهذا حرام لا يجوز وهذا من تقليد اليهود والنصارى الذين أمرنا بمخالفتهم فلا يجوز للمرأة أن تخالط الرجال وتتعرف على هذا وهذا حتى تختار شريك حياتها وهذا فيه إهانة للمرأة وأيضا هذا باب عظيم من أبواب الفتنة والفساد والوقوع في الفاحشة والعياذ بالله
وأيضا لا يجوز أن يحدد سن معينة للزواج مثل 18 سنة مثلا فهذا من تشريعات اليهود والنصارى فإذا نظرنا إلى هذه المجتمعات التي يريد البعض أن نقلدهم نجد أن الفواحش مستشرية فيهم حتى في المدارس فلا يجوز أن يمنع من يريد الزواج وعنده القدرة المالية على ذلك مهما كانت سنه وكذلك المرأة
وأخيرا أقول إن من أعظم الأسباب التي جعلت بعض الشباب يعزفون عن الزواج المبكر ويزهدون فيه هو الدراسة الإختلاطية وأنت تعلمون كيف ذلك
والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
jojo
المشرفه العامه للمنتدى
المشرفه العامه للمنتدى


عدد الرسائل : 1129
المزاج : co0o0o0ol
تاريخ التسجيل : 08/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الإثنين سبتمبر 29, 2008 10:53 am

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
اخي غالي... على الرغم من انك اردت ان تناقش مسألة الزواج المبكر بشكل علمي و منطقي
اللا انك لم تدعم كلامك باي اادله قويه اوعلميه اومنطقيه او باي حديث او نص من القراءن الكريم يدل على ان الزواج المبكر افضل لامتنا الاسلاميه ولشباب المسلمين...
وبكلمه مبكر اشدد على الزواج دون سن البلوغ
فمثلا عندما قلت ان لامانع بزواج البنت وهيه في سن العشر سنوات(وهذا شي استغرب ان يقوله شاب جامعي متعلم) لم تستند اللا لقصة السيده عائشه رضي الله عنها وزواجها من النبي صى الله عليه وسلم وهي في سن الساادسه..اللي كلنا نعلم ان ذلك الزواج تم لحكمه من رب العالمين..لان بعد موت رسولنا صلى الله عليه وسلم كانت السيده عائشه رضي الله عنها ماتزال في مقتبل العمر ولذلك استطاعت ان تروي وتتذكر الكثير من احاديث نبينا الكريم للعديد من السنوات وهذه هي الحكمه اللي جعلت من ذلك الزواج زواج(استثنائي).
يعني لا مقارنه بالحكمه اللي من اجلها ربنا اامر رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم ان يتزوج السيده عائشه رضي الله عنها وهي بسن صغيره....بالزواج المبكر اللي الطب والعلم اثبت خطورته على كل من الام والزوج والجنين....ومستحيل طبعا رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم كان يريد من زواجه بالسيده عائشه رضي الله عنها ان يحثنا جميعا على الزواج المبكر اللي جاء الطب واثبت خطورته...
وايام زمان ماكان في دراسه تستمر 12 سنه وبعدها تيجي الجامعه فمن الطبيعي انهم كانوا يتزوجوا بعمر اصغر...عارفه اخي غالي انك هتقول لي مافي داعي من الدراسه الجامعيه للفتاة...وهذا شي مااحب اخوض في مناقشته الان..
وبعدين من فين جبت فكره ان احنا ضد الزواج المبكر عشان بنقلد الغرب؟؟؟؟؟؟؟؟
احنا ضده للاسباب الطبيه والصحيه وايضا عشان كل فتاة وصبي يكملوا تعليمهم

وانت تطرقت الى ان الفتاة لاتريد ان تتزوج مبكرا عشان تشتي تتعرف ع الشخص اللي سوف ترتبط فيه.....
من اين جئت بهذا الكلام؟؟ مافي اي شخص ذكره...يعني تقدر تكمل جامعتها وتتزوج بالطريقه الصحيحه المحترمه بنفس الوقت...
اخي غالي...لم تقنعني بما قلته وحاولت ان اناقشك ببعض النقاط اللي تطرقت اليها..
في امان الله

_________________


live your life as if everyday is gonna be your last
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ozone
مشرفة قسم صناع الحياة
مشرفة قسم صناع الحياة


عدد الرسائل : 132
تاريخ التسجيل : 24/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الثلاثاء سبتمبر 30, 2008 4:29 am

يا ريت يا جماعة لما نناقش اي موضوع ما في داعي ان نعتبر بعض الاراء تقليد للغرب
يا ريت يكون نقاشنا على اساس ان في وجهات نظر كثيرة واكيد في منها ممكن تكون مختلفة عن وجه نظرك فلا تعتبروها تقليد ومقارنة مع الغرب
واذا كان على الزواج المبكر والناس اللي فهموا كلمة (عدم المقارنة بزمن الرسول ) خطا
فاقول اكيد انتوا فهمتوا النقطة غلط انا عن نفسي قصدي ان الرسول كان له في تعدد الزوجات حكمة , وفي الزواج بعائشة وهي صغيرة السن حكمة , وفي كل شئ صلى الله علية وسلم كان له حكمة فبعض الاشياء خاصة بالرسول وهذا قصدي
ثانيا احنا في القرن الواحد والعشرين عصر العلم والتكنولوجيا لازم يكون لدى كل انسان هذا السلاح الذي سيواجة به العالم سواء كان شاب او فتاة واعتقد ان الزواج المبكر لن يوصلنا لهذا الغرض وسن 18 مش الغرب اللي حددة ولكن الطب وعلم النفس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Gali
صيدلي جديد
صيدلي جديد


عدد الرسائل : 7
تاريخ التسجيل : 02/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الخميس أكتوبر 02, 2008 2:58 am

يقول الله تعالى (وانكحوا الأيامى منكم والصالحين من عبادكم وإمائكم إن يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله والله واسع عليم* وليسعفف الذين لا يجدون نكاحا حتى يغنيهم الله من فضله...)
الأيامى تعني من ليس لهم أزواج سواء من الرجال أو النساء سواء كانت المرأة أو الرجل ثيبا أو بكرا
ويقول النبي صلى الله عليه وسلم (يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء)
وقد حمل بعض الفقهاء هذا الأمر النبوي على الوجوب وحمله بعضهم على الإستحباب
والقصص التي تدل على الترغيب في الزواج المبكر أيام السلف الصالح كثيرة جدا لمن يحاول تقصيها فمثلا عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنه تزوج وهو في الحادية عشر من عمره
وأما بالنسبة لفعل النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم بزواجه من عائشة رضي الله عنها وهي في السادسة وبنى بها وهي في التاسعة من العمر فهذا يعتبر تشريع للأمة ليس أنه فرض عليهم أن يتزجوا النساء في هذا السن فقد تزوج النبي صلى الله عليه وسلم من هي أكبر من ذلك سنا ولكن التشريع أقصد به تجويز ذلك وبيان عدم ضرره لأنه لو كان منه ضرر لنهانا رسول الله صلى الله عليه وسلم عنه فقد قال النبي في حديث آخر (فيما معناه) أنه حق على كل نبي ألا يترك خيرا يعلمه لهم إلا ويخبرهم به ولا يدع شرا يعلمه لهم إلا وينهاهم عنه
وكما هو مقرر في علم أصول الفقه أن أفعال النبي صلى الله عليه وسلم هي تشريع وسنة يقتدى بها إلا أن يأتي دليل من الكتاب والسنة يخصص ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم أي يجعله عملا خاصا بالرسول صلى الله عليه وسلم
فما هو الدليل على أن زواج النبي من عائشة رضي الله عنها في هذا السن خاص بالرسول لحكمة ما وغير مسنون لأمته
فهذه الأدلة كافية لمن يلتزم بالكتاب والسنة أن يقتنع أما من يقدم العقل على النقل -والعياذ بالله- فهذا نقول له انظر إلى الواقع أي المجتمعات يسوده الإستقرار الأسري التي يسودها الزواج المبكر أم التي يسودها الزواج المتأخر وأي هذه المجتمعات الفواحش فيه أقل وأيها بها معدلات أقل من الحالات النفسية والإنتحار
واعلموا أن أعداء الإسلام إذا أرادوا أن ينشروا المنكر في بلاد المسلمين فإنهم قد يستأجرون الأطباء الذين يروجون كلامهم باسم الطب ثم تجد الأطباء المسلمين المفتونين يرددون كلامهم وقد يستأجرون أيضا بعض من يتزيا بزي العلماء ليروجوا هذا الكلام باسم الدين فعلينا أن نعرف مصدر كل أفكار تدخل على المسلمين حتى نعلم من أين نؤتى
وهاهم أجدادنا لم يصابوا بأي أمراض نفسية أو عضوية والحمد لله
ثم هاهي الأبحاث في بلاد الغرب تثبت فوائد الزواج المبكر على الفرد والمجتمع بل وتدعو إليه هناك دول في أوروبا مثل ألمانيا تشتكي اليوم من قلة الزواج ومن قلة الخصوبة أيضا ويتوقعون إنقراض شعوبهم وفي نفس الوقت تزايد الأبناء غير الشرعيين وهناك برامج تعدها الحكومة في ألمانيا لزيادة خصوبة الشعب وحثه على الزواج والإنجاب
وهناك كلمة خطيرة جدا يرددها بعض الناس ألا وهي أن (زمن الرسول ليس كزماننا فلا نفعل كما كانوا يفعلون) هذه الكلمة يرددها بعض الذين يريدون أن يتملصوا من تعاليم الدين ويبثها أعداء الإسلام فينا حتى يتسنى لهم إبعاد الناس عن الدين بهذه الحجة
فالذين يقولون هذه العبارة هم يستدركون على الله القائل (اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا) أم ماذا والله أرسل محمدا صلى الله عليه وسلم خاتما للنبيين لا نبي بعده فهل تنتظرون نبيا جديدا حتى يقرر لكم شريعة جديدة أم لتشرعوا أنتم لأنفسكم
والنبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم قال ما معناه أنه سيضرب على هذه الأمة ذلا لا يرفع عنهم حتى يعودوا إلى دينهم الذي هو شريعة محمد فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم (خير الناس قرني ثم الذين يلونهم ثم الذيم يلونهم)
فهذه القرون الثلاثة المفضلة هي التي أولى بنا أن نقلد أهلها حتى نصل إلى ما وصلوا إليه من العز في الدنيا والآخرة
والله المستعان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
jojo
المشرفه العامه للمنتدى
المشرفه العامه للمنتدى


عدد الرسائل : 1129
المزاج : co0o0o0ol
تاريخ التسجيل : 08/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الخميس أكتوبر 02, 2008 5:40 am

بالنسبه لدفاعك عن تزويج الأطفال ممن هم دون سن البلوغ فالحمدالله اننا صرنا في القرن الواحد والعشرين وان هذه الظاهره قد تضاءلت بشكل ملوحوظ في البلدان الناميه كاليمن مثلا..
وهذا ان دل على شي فهو يدل على ازدياد الوعي في مجتمعاتنا والحمدالله_و وين هيروحوا من ربنا الابهات اللي يزوجوا بناتهم وهم لسه اطفال_
وبالنسبه للايات القرانيه اللي جبتها فكلها تحث شباب المسلمين ع الزواج اكييد وذلك لتعمير الأرض ولتحريم الزني ولكنها لم تحث باي شكل من الأشكال على تزويج الاطفال اوصغار السن
وبالنسبه للحديث فالنبي صلى الله عليه وسلم قال ياشباب ولم يقل ياأطفال أو يامراهقين أو ياعجائز.
وبالله عليك حق ايش تقارن الأطفال هذه الأيام اللي عمرهم 11سنه بعبدالله بن عمرو؟؟؟
وطفل عمره 11سنه كيف المفروض يربي عياله واللا يربيهم ع البركه واللا يخلف ويجدل ويخلي الشارع يربي له عياله_اش رايك؟!!
ومن كلامك حسيت انك ماتشوف ان التعليم سبب كافي لتأجيل الزواج لانك ممكن ماتعتبرالتعليم شي مهم جدا
نقطه التعليم للشباب والبنات يا اخي هيه اللي صنعت الفرق الكبيراللي مابينا وبين الخارج زي اليابان مثلا
الحمدلله زاد الوعي عند الكثير من الاهالي باهميه التعليم لبناتهم وعيالهم وعقبال لما ينتشر الوعي اكثر واكثرليغطي كل مكان في بلداننا العربيه وذلك للنهوض اولا واخير بامتنا الاسلاميه

_________________


live your life as if everyday is gonna be your last
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Dr.DruG
المراقب العام للمنتدى
المراقب العام للمنتدى


عدد الرسائل : 965
العمر : 31
المزاج : نـ,و,و,ـمـ
تاريخ التسجيل : 23/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الخميس أكتوبر 02, 2008 6:41 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



رسول الله صلى الله عليه وسلم تزوّج عائشة رضي الله عنها لحاجة في نفس يعقوب، فقد كانت تملك مواصفات معينة خولتها لـهذا الزواج. من المعروف أنّ الرسول صلى الله عليه وسلم تزوج أم المؤمنين عائشة وعمره يناهز الثالثة والخمسين، حيثُ تزوجها قبل الهجرة ببضعة عشر شهراً وهي بنت ست سنوات، ودخل بها في شوّال من السنة الثانية للهجرة وهي بنت تسع سنوات.
هذا يُثبت أنه صلى الله عليه وسلم كان في مرحلة انتقالية في نشر الدين الحنيف، بالإضافة إلى أنّه تقدّم في العمر، ولذلك كانت الحاجة ملحة إلى وجود شخص يعاشر النبي صلى الله عليه وسلم في بيته ويكون معه على مدار اليوم ليكون شاهداً على الكثير من الأمور والأحكام. فما كان منهُ إلا أن تزوّج بالسيدة عائشة، حيث يشفع لها صغر عمرها، إلى أن تكون بجوار النبي صلى الله عليه وسلم، وقد وضح فيما بعد تلك الأهداف بجلاء فيما ما حَمَلته عائشة رضي الله عنها ووعَتْه مِن عِلْم نفع الله به أمة محمد صلى الله عليه وسلم إلى يومنا هذا.
ولأنه صلى الله عليه وسلم تزوجها في السنة الأولى من الهجرة – فيما ذكره ابن القيم – ومات النبي صلى الله عليه وسلم وعمرها ( 18 ) عاما، فقد كانَ ذلك وقتاً كافياً لتكون معهُ صلى الله عليه وسلم وتشهد نبوغ الإسلام وظهوره، فقد عاشت رضي الله عنها إلى سنة
( 57 ) من الهجرة على الصحيح في سنة وفاتها. وكانت عائشة رضي الله عنها أفْقَه نساء الأمة على الإطلاق، كما قال ابن القيم رحمه الله، وقال: وكان الأكابر من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم يَرجعون إلى قولها ويستفتونها. وكانت الأحاديث التي روتها رضي الله عنها أكثر مما رواهُ الصحابة، بالإضافة طبعاً إلى دورها الكبير فيما يخصّ بالقضايا النسائية حيث كانت ملجأ لنساء المؤمنين فيما يتشابه عليهن من القضايا التي تخصهن.
كلّ ما سبق أدلة على أنّ زواج الرسول صلى الله عليه وسلم من عائشة رضي الله عنها لم يكن زواجاً من غير دوافع وأسباب، وجعل هذا المثال شماعة لكلّ من يريد أن يستغل هذا الأمر بالتحديد لمصالحه الخاصة أمر مرفوض تماماً. أما بالنسبة لمفهوم الزواج المبكّر، اختلف الكثير في مشروعيته، وفي كونه أمراً مسوغاً أو لا؛ خصوصاً في خضم هذا الوقت المليء بالمشاكل التي تنضح بها العلاقات، والخوف من الأخبار التي يمتلئ بها الإعلام من عناوين زيادة نسبة الطلاق أو عدم نجاح العلاقات الزوجية بشكل أو بآخر.



والتوفيق بيد الله سبحانه،

_________________




:::.. لا تحمل هم الغد .. فقد لا يأتي الغد .. فتكون قد ضيعت سرور اليوم ..:::
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Dr.DruG
المراقب العام للمنتدى
المراقب العام للمنتدى


عدد الرسائل : 965
العمر : 31
المزاج : نـ,و,و,ـمـ
تاريخ التسجيل : 23/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الخميس أكتوبر 02, 2008 7:30 pm

هذا الرد بالنسبة " لمن عارض على كلمة أن زمننا يختلف عن زمن الرسول "

وما زلت أصر على هذه العبارة ... فلم أحلل الحرام بعبارتي ولم أحرم الحلال


وإليكم توضيح وجهة نظري

هل نقارن متطلبات الحياة بمتطلبات الحياة في زمن الرسول علية الصلاة والسلام ؟

يأ أخوة .. في أمور تفرض نفسها عليك ،، وأنت تناقش في أمر مستحب ..

ولم ننكر حكمه ،، ولكن هناك أمور لا يقبلها لا عقل ولا دين

سيقول لي أحدهم لا تخف فالله يرزقكم وإياهم ،، وجوابي له أين الأخذ بالأسباب

بمعنى أن الشخص إذا لم يكن كفئ للزواج من ناحية المادة والتجهيز والعمل والمنزل وغيره

لماذا يتزوج ؟؟

غدا ستزيد التزامته وسيصبح لديه أطفال ،، في النهاية عاش حياة بائسة وظلم أهله

أما اذا كان الشخص مليونير يتزوج أربعــة في أسبوع " خخخخخخخخ " وألله يقويه


كيف تقارن وضعنا المتردي ،، بعهد الصحابة

في القدم كانو يزوجون الفتاة والمهر أن يعلمها زوجها كتاب الله

أما الآن فحينما تفكر في الزواج تَهُم المصآريف والمهر والحسابات التي لا تنتهي " بألأخص القات الي بتجيبه في عرسك !!؟؟ "

هل هناك وجه شبه ؟

أين وجه الشبه بين شباب الصحابة وشبابنا الآن ؟

رجل طـول وعرض وشنب ، ولا يتحمل مسؤولية نفسه فكيف يحمل مسؤولية منزل بأكمله على عاتقه
": إلا من رحم ربي "

هل هناك وجه شبه؟


في غزوة بدر كان هناك فتيان جاءوا وبحثوا عن أبا جهل لأنه سب الرسول صلى الله عليه وسلم


هل هناك وجه شبه ؟


شبآب اليوم همهم الأول " كم بنت يكلم وماذا يشتري من ملابس ع الموضة " طيحني وباب سامحني " والكثير الكثير " إلا من رحم ربي "

هل هناك وجه شبه ؟

يآ أخوة حديثنا عن أمر مستحب وليسفرض أو واجب ،، بالتالي يجب أن نعي ما نحن فيه وما سنفعله

وما هي العواقب التي تتوجب على فعلنا له


هذا ما قصدته من العبارة التي أثارت غضب البعض

,ارجو عدم الإشارة بأصبع الأتهام .. أو التكفير أو غيره فالموضوع ما زال في إطارة النقاش

والله أعلم



_________________




:::.. لا تحمل هم الغد .. فقد لا يأتي الغد .. فتكون قد ضيعت سرور اليوم ..:::
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Gali
صيدلي جديد
صيدلي جديد


عدد الرسائل : 7
تاريخ التسجيل : 02/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الجمعة أكتوبر 03, 2008 7:49 pm

نعم الناس اليوم ليسوا كالناس أيام الرسول والسلف الصالح ولكن هذا لا يعني أنه ليس هناك أناس صالحين قادرين على تحمل المسئولية
ونحن نريد أن أن يعود الناس إلى دينهم وأن يقتفوا أثار السلف الصالح رضوان الله عليهم حتى يكون الشباب مثل الشباب على عهدهم لا أن نرضى ونسلم بالأمر الواقع ونقول خلاص ليس هناك أمل أن نعود كما كان هؤلاء العظماء ولو نظرت إلى الشباب بعين الإنصاف لوجدت الصالح والطالح ومن لا يستطيع أن يتحمل مسئولية نفسه ومن يتحمل مسئولية أسرة
والمسلمون سيعودون إلى دين الله وسينصرهم الله كما أخبر الرسول صلى الله عليه وسلم عاجلا أو آجلا ونحن نطمح أن نكون هو هذا الجيل بالتمسك بالدين وأن نحل ما أحله الله ونحرم ما حرمه الله بكل تجرد
وأنا سأقتبس كلام قلته في ردي السابق وهو
(وكما هو مقرر في علم أصول الفقه أن أفعال النبي صلى الله عليه وسلم هي تشريع وسنة يقتدى بها إلا أن يأتي دليل من الكتاب والسنة يخصص ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم أي يجعله عملا خاصا بالرسول صلى الله عليه وسلم
فما هو الدليل على أن زواج النبي من عائشة رضي الله عنها في هذا السن خاص بالرسول لحكمة ما وغير مسنون لأمته)
وأقصد بالدليل أي دليل من الكتاب والسنة
أما كلام الإمام ابن القيم رحمه الله ليس فيه دليل على التخصيص فهو إنما قال (كما نقلته أنت)
(ولأنه صلى الله عليه وسلم تزوجها في السنة الأولى من الهجرة – فيما ذكره ابن القيم – ومات النبي صلى الله عليه وسلم وعمرها ( 18 ) عاما، فقد كانَ ذلك وقتاً كافياً لتكون معهُ صلى الله عليه وسلم وتشهد نبوغ الإسلام وظهوره، فقد عاشت رضي الله عنها إلى سنة
( 57 ) من الهجرة على الصحيح في سنة وفاتها. وكانت عائشة رضي الله عنها أفْقَه نساء الأمة على الإطلاق، كما قال ابن القيم رحمه الله، وقال: وكان الأكابر من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم يَرجعون إلى قولها ويستفتونها. وكانت الأحاديث التي روتها رضي الله عنها أكثر مما رواهُ الصحابة، بالإضافة طبعاً إلى دورها الكبير فيما يخصّ بالقضايا النسائية حيث كانت ملجأ لنساء المؤمنين فيما يتشابه عليهن من القضايا التي تخصهن)
فلم يتطرق ابن القيم رحمه الله إلى موضوع الزواج المبكر على الإطلاق وأنه خاص بالرسول صلى الله عليه وعلى آله وسلم أم لا فهذه الحكم العظيمة التي هي ربما أكثر من ذلك لا تنافي مسألة تجويز ذلك الفعل وبيان عدم ضرره
وأنا لا أقول بتزويج الأطفال دون البلوغ فهذا حرام أو غير الراشدين الغير قادرين على تحمل المسئوليات فهذا ظلم لهم ولأزواجهم وللمجتمع بأسره
وربما تجد شاب عمره 15 سنة أعقل من شاب في العشرينيات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Dr.DruG
المراقب العام للمنتدى
المراقب العام للمنتدى


عدد الرسائل : 965
العمر : 31
المزاج : نـ,و,و,ـمـ
تاريخ التسجيل : 23/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الجمعة أكتوبر 03, 2008 8:30 pm

حيآك الله أخي الفاضل

بداية استثيت من جميع الصور التي استشهدت بها عن شباب اليوم في ردي السابق بعبارة

" إلا من رحم ربي "

وكررتها أكثر من مرة .. ومع ذلك تأتي وتقول ( يآ أخي في شباب كويسين )

وبالتالي أنا متفق معك فكيف تناقشي في شيء سبقتك القول فيه ووافقتني على كلامي ؟؟

" بصراحة شي غريب ! "

الامر الآخر ،، هل ترى أن صلاح شباب اليوم وأن يكونو كما كان عليه السلف والحل في ذلك الزواج المبكر ؟

يا اخي في مليون مشكلة أكبر من هذه المشكلة .. عالجها ثم التفت إلى هذه النقطة

ثالث مسألة ،، وهل يلزم للتفسير المنطقي الذي ذكرته والذي اقتبسته من أقوال العلماء .. دليل

قطعي من القرآن والسنة تبين زواج الرسول من عائشة في سن مبكر ؟؟


الشيء الرابع .. ألم تستخلص من كلام ابن القيم ما يدل على توضيح سبب زواج الرسول من عائشة ؟

لا نقول إلا اللهم أصلح حال شبابنا .. ليكونو كما كان حال من سبقنا ..

ثم نزوجهم أول بلوغهم Embarassed


نقطة انتهى

_________________




:::.. لا تحمل هم الغد .. فقد لا يأتي الغد .. فتكون قد ضيعت سرور اليوم ..:::
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
باروت
مشرف قسم حقائق علمية واكتشافات
مشرف قسم حقائق علمية واكتشافات


عدد الرسائل : 522
تاريخ التسجيل : 03/07/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر   الإثنين أكتوبر 06, 2008 3:46 pm

الموضوع اخذ اكبر من حجمه لذلك
سنضطر الى اغلاق الموضوع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الفتاة في اليمن بين قساوة الموروثات.. ومعاناة الزواج المبكر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
::::::::::::Drug Makers::::::::::: :: المنتديات العامة :: قضية و حوار-
انتقل الى: